السعودية ترفض تسييس قضايا حقوق الإنسان



ديسيبل


تاريخ النشر: السبت 30 أكتوبر 2021 – 10:26 صباحًا | آخر تحديث: السبت 30 أكتوبر 2021 – 10:26 صباحًا

أعربت المملكة العربية السعودية عن رفضها لأية محاولات لتسييس قضايا حقوق الإنسان وإخراجها من محافلها الطبيعية.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس) ، اليوم السبت ، أن ذلك جاء في كلمة المملكة خلال المناقشة العامة للجمعية العامة للأمم المتحدة ، والتي قدمها المندوب الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله بن يحيى آل-. المعلمي.

وأكد المعلمي موقف المملكة الثابت والثابت في دعم القانون الدولي والمبادئ المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة ، معربا عن ترحيبه بتبني مجلس حقوق الإنسان القرار المعنون “تقديم المساعدة الفنية لليمن وبناء قدراته في الميدان”. حقوق الإنسان “.

وقال المعلمي إن رفض أعضاء المجلس للقرار يؤكد قناعتهم بعدم احترافية فريق الخبراء البارزين في الشأن اليمني في صياغة تقاريرهم المنحازة ، والتي تجاهلت المبادرات والقرارات الدولية التي تشكل أساس حل الأزمة اليمنية ، حيث وكذلك إساءة استخدام الفريق للتفويض الممنوح له بشكل غير مسبوق ، حيث استمد معظم معلوماته. ومن المنظمات غير الحكومية المتحالفة مع مليشيا الحوثي الإرهابية ، تجاهل فريق الخبراء من تلك الدول القرارات الدولية التي تشكل أساس حل الأزمة اليمنية.

وأكد أن الدول التي تسيّس هذه القضايا ليست بمنأى عن الجرائم والانتهاكات ضد حقوق الإنسان داخل وخارج حدودها ، وهذا واضح من سجلاتها الحقوقية.

ودعا المجتمع الدولي إلى اتخاذ موقف مخلص وجاد ضد تسييس قضايا حقوق الإنسان ، وضرورة التعامل مع الأزمات والقضايا الدولية بشكل واقعي وفق القرارات الدولية إذا أردنا الوصول إلى حلول سلمية تشمل مصالح الجميع. .

Arbaz Khan

Leave a Reply

Your email address will not be published.