خبير في معهد بحوث البناء يكشف تفاصيل مهمة حول السدود وأسباب انهيارها

أكد الدكتور إيهاب خليل الأستاذ بمعهد بحوث البناء بالمركز القومي لبحوث المياه ، أنه عند النظر إلى شبكة القنوات المائية داخل الدلتا المكتظة ، فإن هذه القنوات والسدود القائمة تحمي المواطنين في هذه المناطق من الفيضانات.

جاء ذلك في جلسة بعنوان “سلامة السدود وإدارة المخاطر” ، اليوم الأربعاء ، في إطار فعاليات اليوم الرابع من أسبوع القاهرة الرابع للمياه الذي يقام تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأكد خليل أن أول سد تم بناؤه في مصر كان في حلوان ، ولا يزال قائمًا ، مشيرًا إلى أن النظام الهيدرولوجي في مصر اعتمد عبر التاريخ على وجود الدلتا والقناطر.

وأشار إلى أن بناء السدود بطريقة آمنة أمر مهم بالنسبة لمصر ، وهناك فرق بين ظاهرة انهيار السدود وبناء السدود بطريقة غير آمنة ، لافتاً إلى أن إنشاء السدود له العديد من التعريفات المصاحبة من بينها الفوائد والحجم. و الأهمية.

وأوضح أن حجم السد يتحدد بناء على ارتفاعه ، إذ يجب أن يكون ارتفاع السد الصغير أقل من 12 مترا ، والمتوسط ​​بين 12 و 30 مترا ، والكبير أكثر من 30 مترا.

وأشار خليل إلى أن هناك أنواعًا عديدة من السدود مثل الأنقاض والخرسانة ، ولكن في الوقت الذي تقرر فيه بناء السد ، يرتبط هذا القرار بأمانته ومدى عمله على مدار عمله ، موضحا أن هناك سدود تستخدم للتخزين حيث تستخدم السدود مثل القناطر للتحكم في منسوب المياه. وأخرى لحصاد مياه السيول والأمطار

وقال إنه في حالة تصميم سد قابل للانهيار ، يجب أولاً معرفة أسباب الانهيار سواء كانت طبيعية أو بسبب مرور المياه فوق السد بكميات كبيرة ، أو حركة السدود من أماكنها. لان الخرسانة المستخدمة لا تتناسب مع حجم وطبيعة البناء ، واذا لم تأخذ في الاعتبار كل هذه العوامل فانك تقوم ببناء السدود المعرضة للانهيار “.

وأضاف: لدينا حالات كثيرة في حوض نهر النيل دون دراسات أمان وتأثيرات اقتصادية أو اجتماعية ، موضحا أن انهيار السدود يمكن أن ينتج عن عدم فتح البوابات خلال موسم الفيضان ، وهذا يعني أنه يجب علينا التعلم من دروس الانهيار السابق وتطبيق ما تعلمناه على بنائنا.

53408809-25C6-4CB6-BFFB-A33BBDE9CAD9

EEAA610F-4031-427E-900B-B800C96A30AD

EEAA610F-4031-427E-900B-B800C96A30AD

7F15C413-F2F8-4B26-80BA-328BF9A5A0BC

7F15C413-F2F8-4B26-80BA-328BF9A5A0BC

97CBBF95-D777-46BA-A1F3-897731BA6F6C

97CBBF95-D777-46BA-A1F3-897731BA6F6C

6C5D79C3-DBF1-4203-AD4A-4DDE998CC5E9

6C5D79C3-DBF1-4203-AD4A-4DDE998CC5E9

319C03B1-5994-44E4-BD46-B4F3DABA33CA

319C03B1-5994-44E4-BD46-B4F3DABA33CA

BF8630E2-A2E5-4E18-A979-FE4F6C467666

BF8630E2-A2E5-4E18-A979-FE4F6C467666

Arbaz Khan

Leave a Reply

Your email address will not be published.