ضياء رشوان لمنتقدي مركز الإصلاح والتأهيل: هل نفتح النافذة أم نغلقها؟

انتقد ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للاستعلامات منتقدي مركز الإصلاح والتأهيل بوادي النطرون.

وقال خلال اتصال هاتفي مع برنامج “الحكاية” الذي قدمه الإعلامي عمرو أديب على شاشة “إم بي سي مصر” ، مساء الجمعة ، إن من ينتقد المجمع هم من ينتقد أوضاع السجن في السجن. وعلق الماضي: “نفتح النافذة ولا نغلق النافذة”.

وأضاف أن هناك تقارير من منظمات حقوقية ومن بعض الدول تعاملت مع أوضاع السجون منها تقرير صادر عن الخارجية الأمريكية قبل ثلاث سنوات تحدث عن اكتظاظ السجون المصرية.

وأشار رشوان إلى أن هذا المجمع مخصص لجميع السجناء على اختلاف أنواعهم وليس استوديو أفلام.

وأوضح أن افتتاح هذا المجمع تزامن مع إغلاق 12 سجناً عاماً في المحافظات ، لافتاً إلى أن ذلك يساهم في منع الاكتظاظ ويوفر رعاية جيدة للسجناء.

نظمت وزارة الداخلية ، أمس الخميس ، جولة تفقدية داخل مركز الإصلاح والتأهيل بوادي النطرون التابع لقطاع حماية المجتمع بالوزارة ، بحضور عدد من البعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية وممثلي مجالس حقوق الإنسان. ولجان حقوق الإنسان في مجلسي النواب والشيوخ ، وعدد من الإعلاميين ومراسلي الوكالات الأجنبية.

تم بناء المركز في مدة لا تتجاوز عشرة أشهر ، حيث يحل محل 25٪ من إجمالي عدد السجون العامة في مصر. تضم منطقة الاحتجاز ستة مراكز فرعية ، تم تصميمها مع مراعاة توفير التهوية والإضاءة الطبيعية والمساحات.

كما يضم المركز أماكن لإقامة الشعائر الدينية ، وقاعات دراسية وأماكن تسمح للضيوف بممارسة هواياتهم ، وملاعب رياضية ، وملاعب ، ومراكز للتدريب المهني والتقني ، والتي تضم مجموعة من ورش العمل المختلفة.

تشمل منطقة إعادة التأهيل والإنتاج مناطق الزراعة المفتوحة والصوبات الزراعية والماشية والدواجن والمصانع وورش الإنتاج.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Scroll to Top