مركز تأهيل وادي النطرون هو رمز للجمهورية الجديدة في إعلاء قيم حقوق الإنسان

أكد الدكتور جمال أبو الفتوح وكيل لجنة الري والزراعة بمجلس الشيوخ أن عمل وزارة الداخلية لمركز الإصلاح والتأهيل بوادي النطرون يؤكد حرص الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي. تطبيق أعلى معايير حقوق الإنسان الدولية وخاصة فيما يتعلق بتوفير كافة وسائل الرعاية الصحية والاجتماعية والنفسية للنزلاء. وتأهيلهم لإعادة الاندماج في المجتمع بعد انتهاء العقوبة ، مشيرًا إلى أن شعار الجمهورية الجديدة هو إعلاء قيم حقوق الإنسان ووضع الإنسان المصري في مقدمة أولوياتها.

وأضاف أبو الفتوح أن الجمهورية الجديدة وضعت القواعد الأولى لبناء أركانها من حيث توفير الحياة الكريمة وتحقيق المفهوم الشامل لحقوق الإنسان ، حيث يأتي البناء الحقيقي للمجتمعات من الانضباط والإصلاح وتوفير فرص جديدة لائقة لائقة. مدى الحياة بعد قضاء العقوبة وهو ما قاله الرئيس السيسي: “إذا حكم على إنسان آثم وسجن في إطار إصلاح شامل للنظام الجنائي”.

وأشار وكيل لجنة الري والزراعة بمجلس الشيوخ إلى أن مركز الإصلاح والتأهيل بوادي النطرون حقق جميع أهدافه ، خاصة بعد الاهتمام الكبير من قبل وسائل الإعلام العالمية بالمستوى الإنساني المتقدم الذي استندت إليه الاستراتيجية الجديدة في إدارة العقوبات. المؤسسات في مصر. أساليب الفلسفة العقابية الحديثة في تحويل المفهوم التقليدي للسجون إلى أماكن لإعادة التأهيل وضمان حقوق السجناء.

وأشار أبو الفتوح إلى أن هذا الاتجاه نحو تطوير نظام السجون وسياسة العقاب سيكون إيجابيا ومفيدا للمجتمع المصري وينشط جميع مجالات الحياة وكذلك العلاقات الدولية ، حيث أن المجتمع المصري لديه رؤية مختلفة نحو التنمية والتنمية.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Scroll to Top