بالفيديو .. الري: ثلث الدلتا معرض لخطر الغرق بسبب ارتفاع منسوب مياه البحر

قال المهندس محمد غانم المتحدث باسم وزارة الري ، إنه ستكون هناك تغيرات مناخية سيكون لها تأثير واضح على مستوى سطح البحر ، لافتاً إلى أن مصر تعرف مدى هذه التغيرات ، خاصة أن الفيضانات في مصر أصبحت أكثر خطورة من ذي قبل. .

وأضاف ، خلال مقابلة هاتفية مع الصحفي أحمد موسى ، في برنامج “على مسؤوليتي” المذاع على قناة “صدى البلد” ، أن مصر بدأت في تدشين مشروعات حماية الشواطئ ومنها مدينة الإسكندرية ، مؤكدا تنفيذ 120 كم وجاري العمل على تنفيذ 110 كم أخرى.

وأوضح أنه تم تنفيذ مشروع حماية قلعة قايتباي وتطوير المنطقة المحيطة بها ، وكذلك مشروع حماية شاطئ الإسكندرية من خلال كتل خرسانية يمكن أن تحميها من التغيرات المناخية والنوى البحرية ، مشيرًا إلى أن أعمال حماية الشاطئ تحمي عشرات من مليارات الاستثمارات ، وكذلك المواطنين.

وأضاف أن العمل جار لحماية الطريق الدولي بكفر الشيخ. ويرجع ذلك إلى تراكم الرمال التي تدفعها الرياح ؛ من خلال إنشاء ساتر خوص استطاع حماية محطة كهرباء واستثمارات بالملايين ، لافتا إلى أن منطقة شمال الدلتا هي الأكثر تضررا من تغير المناخ.

وأكد أن ارتفاع مستوى سطح البحر سيستمر في الارتفاع حتى عام 2100. مشيرا إلى ضرورة اتخاذ خطوات استباقية لتلافي الخسائر البشرية والاستثمارات. من أجل معالجة أعمال الحماية للأراضي الواقعة على الشريط الساحلي.

وأشار إلى أن ثلث منطقة الدلتا معرضة للغرق بسبب ارتفاع منسوب مياه البحر ، موضحا أنه تم تجهيز 1000 مبنى للحماية من مخاطر السيول في المحافظات. التي ساعدت في تجنب الكوارث التي كانت تحدث في السابق ؛ ويتم ذلك من خلال إنشاء السدود والبحيرات الصناعية وتنظيف خزانات المياه.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Scroll to Top