نحن نقدر دور شركاء التنمية في دعم تقدم نظام النفايات الصلبة

نظمت وزارة البيئة ، من خلال البرنامج الوطني لإدارة النفايات الصلبة ، زيارة رسمية لوفد الوكالة السويسرية برئاسة باتريشيا دانزي ، رئيسة وكالة التعاون الإنمائي ، والسفير دومينيك بارافيتشي ، رئيس التعاون الاقتصادي والتنمية في سويسرا والسيدة خلال شهر نوفمبر الجاري بحضور اللواء أشرف الداودي محافظ قنا والدكتور حازم الظنان المدير التنفيذي للبرنامج وممثلي وحدة إدارة النفايات الصلبة بالمحافظة.
محطة وسيطة

وتفقد الوفد المحطة الوسيطة بأبي شيت ومحطة إعادة التدوير والمعالجة بنجع حمادي ، بالإضافة إلى معدات التجميع والنقل التي يوفرها البرنامج كدعم للمحافظة.

وأوضحت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أن حرص مصر على اتخاذ خطوات جادة في ملف إدارة النفايات بالتعاون مع شركاء التنمية يأتي ضمن مشاركتها في الاهتمام العالمي المتزايد بملف التغير المناخي وجهود مصر الدؤوبة في ذلك. ، بما في ذلك إطلاق مصر للاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ 2050 في مؤتمر الأطراف 26 في جلاسكو ، والتي يعتبر ربط الحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بالإدارة السليمة للنفايات جزءًا مهمًا ، من خلال إعادة التدوير والمعالجة والتخلص الآمن من النفايات والعمل على تنفيذ خطة لإغلاق المكبات العشوائية.

وأكد فؤاد أن وزارة البيئة من خلال البرنامج تدعم محافظة قنا بتمويل 224 مليون جنيه تتمثل في مشروعات معدات التجميع والنقل والبنية التحتية للنهوض بالنظام ، حيث تقوم الأعمال الإنشائية للمحطة الانتقالية الوسيطة بمركز أبو شط. تم الانتهاء من جمع ونقل النفايات الصلبة ، وتم الانتهاء من معمل المعالجة وإعادة التدوير. التخلص من النفايات في نجع حمادي بكافة أجهزتها بتكلفة مالية 14 مليون جنيه بالإضافة إلى إنشاء مصنع قوص وأول مكب صحي في قنا ودعم العاملين في النظام داخل المحافظة بمهمات وقائية لحمايتهم. من الاصابة بفيروس كورونا الجديد ، وتنفيذ برنامج بناء القدرات ورفع كفاءة العاملين في النظام من خلال تنفيذ برامج بناء القدرات في مجال ادارة النفايات.

وأشادت الوزيرة بدور شركاء التنمية من المانحين الدوليين في دعم النهوض بنظام إدارة النفايات الصلبة ودعم مشاريع التنمية والبنية التحتية في مصر خلال السنوات الماضية ، والدور الحيوي الذي لعبوه بالتعاون مع الوزارة في تنشئة المواطنين. الوعي بنظام إدارة النفايات الجديد وتحفيز المشاركة المجتمعية لجميع شرائح المجتمع وخاصة الشباب ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص.

من جهته أشاد اللواء أشرف الداودي محافظ قنا خلال الاجتماع الموسع مع الوفد السويسري بما تم إنجازه في مشاريع البرنامج الوطني للنهوض بالبنية التحتية لإدارة النفايات في المحافظة ، وأكد الحاجة إلى استكمال مراحل البرنامج وفق الجدول الزمني المحدد ، والتطلع إلى المزيد من الدعم والاستثمارات في المحافظة لضمان تحقيق أهدافها نحو تطوير نظام إدارة نفايات فعال ومستدام. كما أعرب المحافظ عن شكره وامتنانه لوزارة البيئة على الدعم الفني الذي قدمته من خلال البرنامج لجعلها محافظة صديقة للبيئة.

كما أشارت السيدة باتريشيا دانزي ، رئيسة الوكالة السويسرية للتعاون الإنمائي ، إلى ما ذكره الرئيس عبد الفتاح السيسي في مؤتمر الأطراف 26 لتغير المناخ حول تميز العلاقات المصرية السويسرية والتعاون المشترك ، لا سيما في في مجال حماية البيئة ، مؤكدا أنه ابتداء من عام 2015 قدمت الوكالة السويسرية الدعم المادي والفني للبرنامج الوطني لإدارة النفايات للاستفادة منها وتحويلها من مشكلة تعاني منها الدولة المصرية إلى قطاع جاذب للاستثمار يوفر العديد من فرص العمل للشباب ، مؤكداً على توفير كافة سبل الدعم اللازمة لمشاريع إدارة النفايات الصلبة والنمو الأخضر.

وأشاد أعضاء وفد الوكالة السويسرية بنظام إدارة النفايات الصلبة في المحافظة ، ومستوى التطور الذي شهدته خلال الفترة الأخيرة ، والدعم المستمر لبرنامج تطوير قطاع النظافة وإعادة تدوير النفايات والاستفادة منها.

Arbaz Khan

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *