وزير التخطيط يكشف حجم المشاريع البيئية عام 2024

أعربت الدكتورة هالة السعيد ، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ، عن سعادتها بمشاركتها في فعاليات الاستراتيجية الوطنية للتغير المناخي 2050 ، مؤكدة أن الاستراتيجية تم تنفيذها بمشاركة كافة القطاعات الحكومية.

وأكدت الوزيرة خلال كلمتها في الفعاليات ، أن البعد البيئي من أهم الأبعاد ، حيث أن له كافة التأثيرات على المجالات ، لذلك من الضروري العمل على الحد من الانبعاثات.

وأشار السعيد إلى أن المشاريع الخضراء ستصل إلى 6 ، 30 بحلول نهاية يونيو ، بينما في عام 2024 ستصل إلى 50٪.

تهدف الإستراتيجية الوطنية لتغير المناخ 2050 إلى تحقيق نمو اقتصادي مستدام يقوم على خفض الانبعاثات في مختلف القطاعات ، بالإضافة إلى تحسين قدرات التكيف ومواجهة آثار تغير المناخ ، كآلية لحماية الاقتصاد وإدارة المناخ ، وخلق تمويل مناخي معزز. البنية التحتية ، وتعزيز البحث العلمي والتكنولوجيا وزيادة الوعي لمواجهة تغير المناخ.

هناك حزمة أولى من المشاريع المقترحة ، لتنفيذ أهداف الاستراتيجية ، سواء في مجال التكيف والتخفيف والآثار الاجتماعية والاقتصادية لتغير المناخ ، بعد موافقة المجلس الوطني للتغير المناخي ، بما في ذلك الجديد و برنامج الطاقة المتجددة ، بما في ذلك الهيدروجين الأخضر ، وللقطاع الخاص دور رئيسي فيه ، وكذلك برنامج النقل ، وبرنامج تخزين الكربون وعزله ونقله ، وللتكيف هناك برامج مخصصة للزراعة والمحاصيل وحماية السواحل وتحلية المياه بالطاقة المستدامة.

Saleem Muhammad

Leave a Reply

Your email address will not be published.