نقابة المهندسين تمضي قدما .. ونحن نعمل بشفافية ووضوح

أكد المهندس طارق النبراوي نقيب المهندسين أن النقابة تمضي قدما وأن مجلس النقابة يعمل بكل شفافية ووضوح ويستمع للجميع ولكافة الآراء ووجهات النظر المختلفة ولكل بناء. انتقادات مؤكدة أن النقابة داعمة وداعمة للدولة والوطن لذا هناك تفاعل إيجابي من النقابة بخصوص الحوار الوطني “نتفاعل على أعلى المستويات ونجري حوارا مع باقي الاتحادات لتقديمه. وجهة نظر جادة ومحترمة وداعمة للدولة “.

جاء ذلك في لقاء مفتوح مع المهندسين عقدته نقابة المهندسين المصرية بالقاهرة برئاسة م. حسام عفيفي في نادي المهندسين بـ “أبو الفدا”.

وفي بداية اللقاء حرص النبراوي على شكر المهندس حسام عفيفي ولجنة القاهرة على جهودهم في حل مشاكل نقابة القاهرة ، والعمل على استكمال “نادي أبو الفدا” أحد النوافذ الرئيسية لمهندسي مصر وليس القاهرة فقط.

يأتي اللقاء في إطار حرص النبراوي على التواصل المباشر مع المهندسين ، حيث قام بالرد على كافة الأسئلة والمطالب التي دارت حول كافة القضايا الهندسية والتي يوليها الاتحاد أهمية كبيرة وعلى رأسها موضوع التعليم الهندسي وتعديلات على قانون النقابات ، مشيرا إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد مجموعة من الإجراءات. وبهدف إعادة مهنة الهندسة إلى مكانتها بقول: “لدينا مشاكل في زيادة الأعداد مما يؤدي إلى زيادة العرض وبالتالي الطلب على المهندس في أسوأ حالاته”. وشدد الكابتن المهندسين على أن موضوع التعليم الهندسي هو موضوع خطير للغاية ، مشيرا إلى أن التعليم الهندسي الخاص ليس له قواعد ، وهذا فتح الباب لأعداد كبيرة للانضمام دون ضوابط ، موضحا أن النقابة هي الأكثر اهتماما بهذه المشكلة وهي مدركاً لحدوده وأبعاده ، مؤكداً أن ملف التعليم الهندسي هو أحد أسباب كل المشاكل المهنية مثل مزاولة المهنة والبطالة ، بسبب تخريج أعداد كبيرة تفوق حاجات سوق العمل ، والفقراء. مؤكدا أن هناك بعض المعاهد الهندسية غير المناسبة ، حيث يتخرج سنويا آلاف المهندسين غير المؤهلين ، وضرورة رفع مستوى التعليم الهندسي ، مؤكدا أن النقابة ستتخذ خطوات للمضي قدما لحل المشكلة.

التعديلات التي أدخلت على قانون النقابات عفا عليها الزمن وهي مستمرة منذ عام 2014

وردا على أحد الأسئلة أكد المهندس طارق النبراوي نقابة المهندسين أن التعديلات على قانون النقابة قديمة ومستمرة منذ 2014 وتتعرض لهزات متتالية. من نواب مجلسي النواب والشيوخ في حوار خلال شهر رمضان ، اشتمل تعديل القانون على جزء من المناقشات الجانبية.

تدعم الدولة النقابة في الموافقة على تعديلات قانونها

أكدت نقابة المهندسين أن الدولة تدعم النقابة في الموافقة على تعديلات قانون النقابة ، مشيرة إلى أن هناك روحًا جديدة ملموسة للجميع ، واهتمامًا كبيرًا بإقرار القانون لصالح المهندسين والوطن ، وإحياء قانون النقابة. شروط النقابة.

وشكر المهندس حسام عفيفي ، خلال كلمته ، رئيس نقابة المهندسين المصرية ، المهندسين على ثقتهم ، منوهاً إلى أن مجلس النقابة يرحب بأي اقتراحات وأسئلة وأي فكر جديد ، مثمناً قيمة النقد البناء الهادف لتصحيح الأخطاء. مؤكدا على ضرورة الاهتمام بالتدريب العملي للمهندسين والاستفادة من خبرات جميع الشخصيات الهندسية من كافة التخصصات لإجراء دورات مجانية لرفع مستوى المهندسين وخاصة الخريجين الجدد.

من جهته استعرض المهندس نادر شمس أمين صندوق نقابة المهندسين الفرعية بالقاهرة بعض المعوقات التي واجهها مجلس النقابة خلال الفترة الماضية فيما يتعلق بتجديد نادي “أبو الفدا” والذي ركز على بعض التراخيص والتصاريح خاصة وأن العمل في منطقة الزمالك وعلى النيل له طابع خاص. وقال: “كانت هناك العديد من المشاكل التي واجهتنا ، تم التغلب على معظمها خلال الشهرين الماضيين ، فمنذ تولينا المسؤولية في مارس الماضي ، نحاول إنهاء أعمال التجديد في أسرع وقت ممكن” ، موضحًا أنه خلال شهر أكتوبر ، سيتم الانتهاء من جميع الأعمال المتعلقة بتطوير المطعم. وقاعة الزفاف.

وأوضح شمس أن النادي يتمتع بشخصية وذكريات خاصة لكل مهندسي مصر ، لذلك يتم العمل بكل طاقة وجهد.

جانب من فعاليات لقاء المهندسين مع النقيب طارق النبوي

جانب من فعاليات لقاء المهندسين مع النقيب طارق النبوي

جانب من فعاليات لقاء المهندسين مع النقيب طارق النبوي

جانب من فعاليات لقاء المهندسين مع النقيب طارق النبوي

جانب من فعاليات لقاء المهندسين مع النقيب طارق النبوي

جانب من فعاليات لقاء المهندسين مع النقيب طارق النبوي

جانب من فعاليات لقاء المهندسين مع النقيب طارق النبوي

جانب من فعاليات لقاء المهندسين مع النقيب طارق النبوي

جانب من فعاليات لقاء المهندسين مع النقيب طارق النبوي

Saleem Muhammad

Leave a Reply

Your email address will not be published.